هه‌واڵ
ڕاپۆرتی تایبه‌ت
سیاسه‌ت
‌‌‌ئابووری
‌فه‌لسه‌فه‌
تیۆری‌
‌ته‌نز‌
ئه‌ده‌ب و هونه‌ر
‌‌‌زانست و ته‌کنه‌ڵۆژیا‌
ده‌سه‌ڵات ‌‌
ئۆپۆزسیۆن
ئه‌نتی کاپیتاڵیزم ‌
‌مقالات عربیة
‌مقالات فارسی‌‌
‌ ‌English articles
‌وه‌رگێڕان ‌
‌کتێبخانه‌
‌‌
<August 2018>
SuMoTuWeThFrSa
2930311234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930311
2345678


دوو کوردستانپۆست             



ئەو ڕابەرە گەنجەی جیهانی سەرمایەداری لیبراڵی هێنایە لەرزە !


دوایین فێڵی مێژوویی جه‌لال تاڵه‌بانی – نه‌وشیروان مسته‌فا له‌ کورد " لیستی گۆڕان "ه‌!


ژنی دیکتاتۆرە عەرەبەکان خەریکی چین؟

داڕمانی یۆرۆ، داڕمانی یەکێتی ئەوروپا


Title
يا عراقيين يا مغفلين ـ كفى اصحوا وحطموا الفاشية


img9/24/2012 12:00:00 AM
سليم بولص:

تناولت في احدى مقالاتي تحت عنوان ... بقضيبهـم الديمقراطي حرروا شمال العراق كنا على موعد مع الايام التي اخذة  تكشف للعالـــــم الوجه الاجرامي الحقيقي لاسرة البرزاني الوحشية الدموية .. كما الايام  كشفت للشعب العراقي عن الوجه الاجرامي لاسرة صدام السفاح الذي خلف الجزارين عدي وقصي .. لم  يعد  ينتهي  دور عدي  وقصي ..  بفضل  توكيل  البرزاني  ابناءه  الاثنين  مسرور  ومنصور ليحلوا بالفعل  محل  عدي  وقصي ، البرزاني  خلف تمساحين ايضا ـ البلطجي مسرورـ والبلطجي منصورـ  لنتابع  قراءة  صفحة  جرائم الساقطين . لقد  اصبحت جرائمهم  مصدر  قلق  العراقيين  والعالـــــم ،  باستثناء المرتزقة والانتهازيين المنتفعين  من مسروقات  هذه  الزمرة الفاسدة .. والطامة  الكبرى لايبالون لمصير الناس الضحايا  

نسرد  لمحة  من قصص مسرور البرزاني  السفاح ،  قبل اعوام مضت  طار هذا  السفاح  نحو فينا عاصمة النمسا  ترافقه مجموعة من البلطجية  من افرد عصاباته الدموية ( بيش باراستن ) مستهدفين حياة . د- كمال السيد قادر . ففي اثناء هجومهــم على،  د كمال بالهراوات وبضربات  مؤلمة  تنفيذا لعملية اغتياله ، لم  يتحقق حلمهم الاسود بعد  ان طويهم  الشرطة  النمساوية في تلك  الاثناء و بالحال .. لقد  وقعوا في  قبضة  البوليس النمساوي .. فنجا الضحية  من الموت .

ايضا  قبل  اعوام  اغتال مسرور  البرزاني  الصحفي  الشاب  الشهيد  سردشت  عثمان  بعد  اختطافة . وقضى  على  حياة  صحفيين  اخرين  لمسرور الجزار تاريخ  دموي  اسود اياديه ملطخة  بدماء النساء والاطفال  والشباب

ثم يلي الدور الناشط  الدموي الجزار منصور البرزاني الساقط ..الذي طار باتجاه ايطاليا ليطارد  بنات الناس  بهدف اشباع غزيزته الحيوانية ، الفتات التي  لاتستجيب  لرغباته  الجنسية  تواجه  مصيرها  المحتوم  وهو  مسلح  بالخنجر المسموم الذي  ورثه  من جده  السفاح  المقبور مصطفى البرزاني ، فتحزم بالخنجر حتى  يحل  به ازمة  قضيبه  مع  تلك  الفتاة  التي  تقع  فريسة  بقبظته ، يغتصبها  جنسيا .. ففي  هذه  المرة  وقعت  فتاة  لبنانية  19  عاما  ضحية  في  مصيدته  اغتصبها بالحال ، بعد  ان  رفضت  الزواج  منه  فطعنها  بالتهه  الجارحة حتى  قطع  انفاسها ، وبعدها  قام الجزار  باحراق  جثتهــا ..  ياترى  كم  فتات  كردية  اغتصبها  هذا  الوغد  ثم  قتلهـــــا  كما  فعل  بالفتات  اللبنانية  المسكينة ، في  شمال  العراق  يفعل  ما  يشاء  من دون    حسيب  او  رقيب  .. اما  في  ايطاليا الوضع  يختلف ، هناك القي  القبض  عليه  وزج  في  السجن  وحوكم  بعقوبة  السجن  المؤبد  نال  جزائه  ، فلاحقه  والده  السفاح  مسعور  البرزاني الى  ايطاليا  ليبحث  سبل  انقاذ  نجله  السفاح   من  السجن  لربما  بالدولارات  من  مسروقات  النفط  التي  سرقوها  من  فم  اطفال  العراق  . يا  ترى ما  هو موقف الجاليات  البنانية  المقيمة  في ايطاليا وبلدان اوروبا  هل   سيتجمعون  امام  الجهات  المسؤولة  في  ايطاليا   وقنصليتها  في  اوربا  بغية  المطالبة  بتنفيذ  حكم  المؤبد  بحق هذا الجزار وفق ما  قرره  القضاء  الايطالي .. ان  هذه  العقوبة  قليلة  بحق  هذا  السفاح  المجرم .. الذي  اساء  للمراءة  اللبنانية  والشعب  اللبناني  ولم  يحترم  القوانين المتعارفة  في  ايطاليا عار  على   كل  كردي  في  شمال  العراق  لاينهض  لمواجهة  عصابة  برزانستان النازية.

الحرب  الشعبية  هي  الحل  المطلق  لقبر الدكتاتورية  الفاشية